#1  
قديم 18/06/2017, 03:00 PM
رضا البطاوى
رضا البطاوى غير متواجد حالياً

 
افتراضي السفه فى القرآن


السفه فى القرآن
ماهية السفه
السفه فى المصحف على معنيين الأول السفه بمعنى عدم الوصول للرشد والثانى الكفر
أول السفهاء :
أول السفهاء أى الكفار الذين تركوا عقولهم واتبعوا الشهوات هو سفيه الجن إبليس وفى هذا قال تعالى بسورة الجن :
"وأنه كان سفيهنا يقول على الله شططا "
حديث السفهاء :
السفهاء وهم الكفار يتحدثون بالشطط وهو البعد عن الحق فى الله والله المراد به هنا دين الله وفى هذا قال تعالى بسورة الجن :
"وأنه كان سفيهنا يقول على الله شططا "
ظن السفهاء فى المسلمين :
يعتقد السفهاء وهم الكفار أن المسلمين هم السفهاء أى المجانين والمراد الكافرون بدين الله وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة :
" قالوا أنؤمن كما آمن السفهاء "
تعريف السفهاء حقا :
السفهاء وهم الكفار أى المجانين وهم تاركو استعمال العقل بإرادتهم هم الكفار المكذبين بدين الله وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة :
"ألا إنهم هم السفهاء ولكن لا يعلمون "
معنى عدم علم السفهاء بسفههم :
السفهاء لا يعلمون بسفاهتهم معناه أن الكفار يظنون أنهم عقلاء وغيرهم المجانين وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة :
"ألا إنهم هم السفهاء ولكن لا يعلمون "
معنى تسفيه النفس :
تسفيه النفس يعنى ترك إتباع ملة إبراهيم(ص) والمراد ترك طاعة دين الله المنزل على إبراهيم (ص) وهو رمز لكل الرسل قبله وبعده وطاعة دين من أديان الشياطين وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة :
"ومن يرغب عن ملة إبراهيم إلا من سفه نفسه "
ديدن السفيه :
ديدن السفيه وهو الكافر هو أن أفعاله وأقواله تكون بغير علم والمراد تكون بدون طاعة دين الله وإنما طاعة الهوى الشيطانى وفى هذا قال تعالى بسورة الأنعام :
"قد خسر الذين قتلوا أولادهم سفها بغير علم "
اتهام الرسل (ص)بالسفاهة :
اتهم قوم نوح (ص) الرجل بأنهم يرونه فى سفاهة والمراد أنهم يتهمونه بأنه مجنون غير عاقل وفى هذا قال تعالى بسورة الأعراف :
"قال الملأ الذين كفروا من قومه إنا لنراك فى سفاهة "
وهو ما حدث مع كل الرسل (ص)
رد الرسل (ص) على اتهامهم بالسفاهة :
رد نوح (ص) على قومه بأنه ليس به سفاهة والمراد ليس به جنون أى ليس به خبل فى عقله ولكنه رسول من الله وفى هذا قال تعالى بسورة الأعراف :
"قال يا قوم ليس بى سفاهة ولكنى رسول من رب العالمين "
السفهاء وتحويل القبلة :
قال السفهاء وهم بعض الكفار عندما تم تحويل القبلة إلى البيت الحرام :
ما سبب تحول أتباع محمد عن جهة صلاتهم التى كانوا يتجهون لها فى صلاتهم ؟
وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة :
"سيقول السفهاء من الناس ما ولاهم عن قبلتهم التى كانوا عليها "
السفهاء سبب الهلاك :
دعا موسى (ص) الله فقال فى أمر طلب قومه رؤية الله بعد أن اخبرهم بما حدث له عندما طلبها :أتهلكنا بما فهل السفهاء وهم الكفار اى المجانين منا ؟
فالسفهاء عندما يطيعهم العقلاء يكون الهلاك محيق بالكل لأن العقلاء فى طاعتهم السفهاء يكونون مثلهم حتى يتوبوا وفى هذا قال تعالى بسورة الأعراف :
"أتهلكنا بما فعل السفهاء منا "
السفيه فى حياة المسلمين :
السفيه يقصد به فى حياة المسلمين الطفل والمجنون أى الذى يكون عقله مركبا تركيب مخالفا لعقول الناس فى التصرفات الطبيعية والمالية وأيضا الأبكم والأصم من الولادة من وصل لمرحلة أرذل العمر وهم الذين قال فيه الله بسورة البقرة :
"فإن كان الذى عليه الحق سفيها "
المحرم على السفهاء فى حياة المسلمين :
حرم الله على المسلمين أن يعطوا السفهاء وهم لأطفال والمركبة عقولهم ويشمل الأبكم والأصم ومن وصل لأرذل العمر أموالهم وهى ما ورثوه أو وهب لهم لأنهم لا يحسنون التصرف فيها وفى هذا قال تعالى بسورة النساء :
" ولا تؤتوا السفهاء أموالكم التى جعل الله لكم قياما "
واجب كفلاء السفهاء فى حياة المسلمين:
يجب على الكفيل
إطعام وكساء السفيه وبالطبع إسكانه وعلاجه
فى حالة عقل السفيه يعطى ماله
عدم أكل مال السفيه بالباطل
وفى هذا قال تعالى بسورة النساء :
"وَلَا تُؤْتُوا السُّفَهَاءَ أَمْوَالَكُمُ الَّتِي جَعَلَ اللَّهُ لَكُمْ قِيَامًا وَارْزُقُوهُمْ فِيهَا وَاكْسُوهُمْ وَقُولُوا لَهُمْ قَوْلًا مَعْرُوفًا * وَابْتَلُوا الْيَتَامَى حَتَّى إِذَا بَلَغُوا النِّكَاحَ فَإِنْ آَنَسْتُمْ مِنْهُمْ رُشْدًا فَادْفَعُوا إِلَيْهِمْ أَمْوَالَهُمْ وَلَا تَأْكُلُوهَا إِسْرَافًا وَبِدَارًا أَنْ يَكْبَرُوا وَمَنْ كَانَ غَنِيًّا فَلْيَسْتَعْفِفْ وَمَنْ كَانَ فَقِيرًا فَلْيَأْكُلْ بِالْمَعْرُوفِ فَإِذَا دَفَعْتُمْ إِلَيْهِمْ أَمْوَالَهُمْ فَأَشْهِدُوا عَلَيْهِمْ وَكَفَى بِاللَّهِ حَسِيبًا"
توريث السفه:
السفه لا يورث والمراد الكفار لا يورث ولكن الأبناء غالبا ما يقلدون الأبناء كما قال تعالى على لسان نوح (ص) بسورة نوح :
"إنك إن تذرهم يضلوا عبادك ولا يلدوا إلا فاجرا كفارا "
الشفاء من السفه :
الشفاء من السفه بمعنى الجنون هو أمر طبيعى للأطفال حيث يتركون السفه كلما كبروا فى السن فيصلوا للرشد وفى هذا قال تعالى بسورة النساء :
"وَابْتَلُوا الْيَتَامَى حَتَّى إِذَا بَلَغُوا النِّكَاحَ فَإِنْ آَنَسْتُمْ مِنْهُمْ رُشْدًا فَادْفَعُوا إِلَيْهِمْ أَمْوَالَهُمْ"
لا شفاء من سفه أرذل العمر :
سفه وهو الجنون المتدرج للنهاية حيث لا علم بشىء فى أرذل العمر لا يوجد شفاء منه لأن نهايته هى العودة لمثل يوم الولادة حيث لا كلام ولا أى شىء وفى هذا قال تعالى بسورة الحج :
"ومنكم من يرد إلى أرذل العمر لكى لا يعلم بعد علم شيئا "
السفه العادى والشفاء :
الجنون العادى لا يوجد منه شفاء فى الحالات التى تكون من الطفولة على وجه الخصوص
السفه فى مرحلة من العمر والشفاء :
السفه الذى يكون بسبب تعاطى الخمور أى المخدرات من الممكن أن يعالج ويعود الإنسان إلى عقله وأما السفه نتيجة الصدمات والإهمال فغالبا لا شفاء
منه

 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
السفه , القرآن


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع
الساعة الآن 03:31 PM.
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات غرفة الغدير المباركة