قديم 01/06/2014, 08:35 AM   #11
الموحد



رقم العضوية : 16845
الإنتساب : Dec 2012
العمر : 37
المشاركات : 584
بمعدل : 0.34 يوميا
النقاط : 16
المستوى : الموحد is on a distinguished road


الموحد غير متواجد حالياً

عرض البوم صور الموحد

افتراضي فطائر ومعجنات فكرية 11


يبدو أن الله قد قدّر للجيل الذي ينشأ في آخر الزمان أن يكون أكثر نورانية وبركة، لأن الأسرة المؤمنة التي تعزم على إنجاب الأطفال بدافع ضرورة تكثير النسل في الأمة الإسلامية وبنية إطاعة أمر الولي، سوف يكون لنيتها أثر أيجابي على أولادها. وأنتم سوف تشاهدون هذا الجيل النوراني والمبارك إن شاء الله.

رد مع اقتباس
قديم 08/06/2014, 11:17 AM   #12
الموحد



رقم العضوية : 16845
الإنتساب : Dec 2012
العمر : 37
المشاركات : 584
بمعدل : 0.34 يوميا
النقاط : 16
المستوى : الموحد is on a distinguished road


الموحد غير متواجد حالياً

عرض البوم صور الموحد

افتراضي فطائر ومعجنات فكرية 12


إذا تلقّى الطفل في السنين السبع الأولى من عمره محبة وحنانا بالقدر الكافي، سوف لا يعتبر أوامر والديه ومعلّمه التأديبية في السنين السبع الثانية قلةَ محبة. على أساس الروايات، إن السنين السبع الثانية من عمر الإنسان هي مرحلة التأديب وتلقي الأوامر والنواهي. فلا ينبغي أن نترك تأديب أولادنا بذريعة المحبّة، فلا منافاة بين المحبة والعطف وبين التأديب.

رد مع اقتباس
قديم 15/06/2014, 01:20 PM   #13
الموحد



رقم العضوية : 16845
الإنتساب : Dec 2012
العمر : 37
المشاركات : 584
بمعدل : 0.34 يوميا
النقاط : 16
المستوى : الموحد is on a distinguished road


الموحد غير متواجد حالياً

عرض البوم صور الموحد

افتراضي فطائر ومعجنات فكرية 13


لا يأت الاطمئنان عبر نسيان ذنوبك الماضية، أو الغفلة عن الموت والعقاب في المستقبل. إن الغفلة عن الماضي والمستقبل لا ينتج سوى اطمئنانا سطحيا وكاذب. أما الاطمئنان العميق والحقيقي فهو في أن تتحدث مع عن ماضيك ومستقبلك وتناجيه مرارا وكرارا. ثم يأت الله بنفسه ويثبّت فؤادك ويلطف بك.

رد مع اقتباس
قديم 19/06/2014, 03:05 PM   #14
الموحد



رقم العضوية : 16845
الإنتساب : Dec 2012
العمر : 37
المشاركات : 584
بمعدل : 0.34 يوميا
النقاط : 16
المستوى : الموحد is on a distinguished road


الموحد غير متواجد حالياً

عرض البوم صور الموحد

افتراضي فطائر ومعجنات فكرية 14


إنّ إحساس الله والشعور بوجوده بعمق، أمر صعب وبحاجة إلى زمن طويل، ولكن إن توجّه الإنسان إلى الله واستطاع أن يشعر به، سوف لن يغفل عنه حتى لآن واحد. من الممكن أن يعيش الإنسان بلا أن يكوّن علاقة مع ربّه، ولكن إن حدثت هذه العلاقة فبعد ذلك لا يستطيع الإنسان أن يتركها.

رد مع اقتباس
قديم 22/06/2014, 11:25 AM   #15
الموحد



رقم العضوية : 16845
الإنتساب : Dec 2012
العمر : 37
المشاركات : 584
بمعدل : 0.34 يوميا
النقاط : 16
المستوى : الموحد is on a distinguished road


الموحد غير متواجد حالياً

عرض البوم صور الموحد

افتراضي فطائر ومعجنات فكرية 15

إذا أردنا أن نملأ قلوبنا حبّا لله، لابدّ أولا أن نفرغها من حبّ أشياء كثيرة. إن قطع التعلق عن الدنيا أمر عسير ولكن إن انقطع هذا التعلق، ينعقد القلب بالله بسهولة. متى ما بدأت بقطع التعلق عن الدنيا يبدأ الله بجذبك وإلقاء حبّه في قلبك.

رد مع اقتباس
قديم 24/06/2014, 04:04 PM   #16
الموحد



رقم العضوية : 16845
الإنتساب : Dec 2012
العمر : 37
المشاركات : 584
بمعدل : 0.34 يوميا
النقاط : 16
المستوى : الموحد is on a distinguished road


الموحد غير متواجد حالياً

عرض البوم صور الموحد

افتراضي فطائر ومعجنات فكرية 16

إن كثيرا من مظاهر سوء الأخلاق والآلام الروحية بين الناس، بسبب أنهم لم يعشقوا. إن العشق يطمئن قلب الإنسان ويجعله رؤوفا. إن كان حب الإنسان العاشق عميقا، يشعر بأنه قد نال كلّ شيء، فبدلا من أن ينشغل بعيوب الناس ينشغل بحسن حبيبه ويغرق في لذة الأنس بحبيبه.

رد مع اقتباس
قديم 26/06/2014, 08:16 AM   #17
الموحد



رقم العضوية : 16845
الإنتساب : Dec 2012
العمر : 37
المشاركات : 584
بمعدل : 0.34 يوميا
النقاط : 16
المستوى : الموحد is on a distinguished road


الموحد غير متواجد حالياً

عرض البوم صور الموحد

افتراضي فطائر ومعجنات فكرية 17


إن ما يقال بأن العشق والغرام لا يستأذن أحدا ويدخل قلب الإنسان بلا مقدمة، فهو كلام غير صائب في ما يرتبط بعشق الله وأوليائه. إذ لابدّ من تهيئة مقدمات عشق الله، وحتى قد يستغرق هذا التمهيد عمرا كاملا. لابدّ من كنس القلب وتطهيره لتبلور هذا الحبّ فيه، وفي آخر المطاف لابدّ أن تخرج بنفسك من قلبك.

رد مع اقتباس
قديم 02/07/2014, 11:27 AM   #18
الموحد



رقم العضوية : 16845
الإنتساب : Dec 2012
العمر : 37
المشاركات : 584
بمعدل : 0.34 يوميا
النقاط : 16
المستوى : الموحد is on a distinguished road


الموحد غير متواجد حالياً

عرض البوم صور الموحد

افتراضي فطائر ومعجنات فكرية 18


لابدّ للدين أن ينتج قوة لأمّته ويمدّ المؤمنين بالقوّة. إن الدين الذي يضعّف المجتمع ليس بدين سالم بل هو دين محرّف، إذ على رأس عوامل القوّة في الفرد والمجتمع هو الدين. طبعا إن القوّة التي ينتجها الدين السالم، تكون قوة سالمة، وفي المقابل الدين الفاسد ينتج قوّة فاسدة.

رد مع اقتباس
قديم 05/07/2014, 04:44 PM   #19
الموحد



رقم العضوية : 16845
الإنتساب : Dec 2012
العمر : 37
المشاركات : 584
بمعدل : 0.34 يوميا
النقاط : 16
المستوى : الموحد is on a distinguished road


الموحد غير متواجد حالياً

عرض البوم صور الموحد

افتراضي فطائر ومعجنات فكرية 19


إن هذه الآية المباركة (وَ لا تَكُونُوا كَالَّذينَ نَسُوا اللَّهَ فَأَنْساهُمْ أَنْفُسَهُم‏)[الحشر/19] لا ترتكز على قضية العلم، بل الموضوع المهم والرئيس في هذه الآية هو الذكر والنسيان. إننا نعرف أشياء كثيرة ولكننا ننساها. فإن نسينا الله، سوف ننسى حتى مصالحنا وما ينفعنا ونعجز بعد ذلك عن ذكرها.

رد مع اقتباس
قديم 08/07/2014, 04:00 PM   #20
الموحد



رقم العضوية : 16845
الإنتساب : Dec 2012
العمر : 37
المشاركات : 584
بمعدل : 0.34 يوميا
النقاط : 16
المستوى : الموحد is on a distinguished road


الموحد غير متواجد حالياً

عرض البوم صور الموحد

افتراضي فطائر ومعجنات فكرية 20


لا يقوم شيء مقام البهجة المعنوية. لا تصل لذة الابتهاج المادي والعاطفي الحاصل من لعب الرياضة أو النجاح في العلاقات الإنسانية إلى لذة البهجة المعنوية. كيف تحصل البهجة المعنوية؟ تحصل هذه البهجة عندما تناجي ربك، وحينما ترضيه بالطاعة والتضحية وجهاد النفس.

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
فطائر , فكرية , ومعجنات


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع
الساعة الآن 04:54 PM.
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات غرفة الغدير المباركة